0

كيف أغير حياتي

مفهوم تغيير الحياة 

إن هذا المصطلح " تغيير الحياة " و الذي يعبر عنه بـ كيف أغير حياتي بالإمكان وصفه بأنه تغيير النفس أو تغيير الذات فلن تتغير حياة شخص من غير أن يغير في ذاته و عاداته و مهاراته

أهمية التغيير

  • الواقع : التغيير و التقدم و تنمية الذات أمر ضروري في أيامنا و ذلك بسبب أن الحياة و الإنسان اليوم مثل قطارين يسيران بشكل متوازن فإن توقف أحدهما سبقه الآخر و اليوم الحضارة و العالم يسير بسرعة جنونية و الدليل على ذلك هو التنافس الشديد في العالم على مستوى الأفراد و المؤسسات و الدول و هذا ما يحتم على الجميع التقدم و التنمية .
  • المكانة الاجتماعية : إن تغيير النفس و الذات و العادات السيئة إلى عادات جيدة لدى الإنسان ينعكس على مجتمعه و من حوله بالاحترام له و التقدير و بقدر ما يتمتع المرء بتقدم على من حوله يكسب المزيد من الاحترام و التقدير
  • المنفعة المادية : إن كثيراً من أصحاب المال و الثروة اليوم و الأزمان السابقة لم يصبحوا بهذه الثروة أو الغنى عن طريق الوراثة أو الحظ أو ما شابه ذلك بل من خلال تغيير حقيقي أحدثوه في حياتهم في فترة من الفترات عادت عليهم بالمنفعة و الغنى  
  • تقديم الفائدة للمجتمع : الإنسان العادي يستطيع تقديم الفائدة لمن حوله و للمجتمع و هذا ما لاشك فيه لكن ليس بقدر ما يستطيع من هو أعلى منه مكانة و تأثيراً فكلما ارتقت منزلة الفرد و ازدادت أهميته في المجتمع استطاع تقديم الفائدة بشكل أفضل و بالتالي فإن من أراد أن يقدم الأفضل للمجتمع عليه بمزيد من التقدم لتقديم الأفضل لمن حوله

وضع الأهداف

  • الخطوة الأولى : إن وضع الأهداف البعيدة و القريبة هي الخطوة الأولى نحو التقدم و التغيير و هي بمثابة الرأس من الجسد لأن التغيير أشبه بطريق جديد يسلكه الإنسان في حياته فيجب عليه معرفة إلى أن يذهب و إلى أين يودي هذا الطريق فليس من المعقول أن تسأل شخصاً يسير في الطريق " إلى أنين تذهب ؟ " و يجيب : لا أدري !!
  • واضحة : عند و ضع الأهداف يجب التركيز على كمها و نوعها و وقتها و تحديدها بشكل مفصل فعلى سبيل و هذا أيضا ينطبق على المؤسسات و ليس فقط على الأفراد فمثلاً لو أن رجلاً افتتح في شركة لتصنيع العبوات فيجب عليه تحديد نوعها ( زجاج أو بلاستك ) و الكم الذي عليه إنتاجه في الشهر حتى تغطي النفقات و تحقق الأرباح ( 200 , 2000 , .... ) عبوة و الفترة لإنتاج ذلك مثلاً شهر
  • ذات أهمية : الأهداف هي الأهم و لذلك يجب أن يكون تحقيقها ذات فائدة كبير لا أن تكون تافهة و سخيفة و يعني أن تكون هامة أن تكون صعبة و ذات مشقة للوصول إليها فكما يقولون لو كان الغوص سهلاً لاستطاع جميع الناس إخراج اللؤلؤ من البحار
  • واقعية : عند وضع الأهداف لا يجب إهمال الواقعية و هي باختصار إمكانية تحقيقها فليس من المعقول وضع هدف كقراءة 1000 كتاب في الشهر !!

وضع خطة بعيدة

  • خمس سنوات : الخطة البعيدة يجب وأن تكون على الأقل خمس سنوات و الغرض منها هو تجزيء الأهداف الكبيرة و ضخمة إلى أهداف يسهل تحقيقها في خمس سنوات فقط
  • للوضوح : كتابة هذه الحطة تعطي وضوحاً و رؤيةً للمستقبل و تبعد التشوش و التخبط .
  • شاملة : ليس بالضروري أن تكون مفصلة و تحوي على جميع الخطوات و الأعمال في هذه الفترة بل المهم فيها وضعه الأهداف الهامة لهذه الفترة مثل تعلم فن الجودو أو الحصول على الإجازة الجامعية أو تعلم لغة معية ...... إلخ

وضع خطة قريبة

  • تفصيلية : هذه الخطة تختلف على الخطة البعيدة فيجب أن تكون واضحة و مفصلة بالأرقام و الأوقات و الأعمال 
  • أقل من خمس سنوات : إن الفترة المثالية لخطة قريبة الزمن هو من سنة إلى ستة أشهر و ذلك لسهولة توزيع الأعمال و المهام في هذه الفترة 

تغيير العادات السيئة و بناء الجيدة

  • التدرج : عند تغيير عادة معينة أو العمل على بناء عادة جيدة يجب التنبه إلى مسألة التدرج و عدم التسرع في قلب العادات و السبب أنه لو غيرت العادات بشكل مفاجئ فنها ستنقلب بصورة عكسية على المرء و سيصعب تغييرها بعد ذلك و الأبحاث و الدراسات تؤكد أن صناعة أي عادة أو تغييرها يحتاج من 40 إلى 21 يوم لتغييرها
  • الاستيقاظ الباكر : فهي من أهم العادات لدرجة أنها من الممكن أن تصنف مهارة و لذلك لما لها من تأثير إيجابي على من يتعودها و في ذلك تكلم الكثير كما أن من علامات الإهمال الاستيقاظ المتأخر

بناء مهارات

  • هنالك فرق بين تحقيق الأهداف و بناء المهارات فإن المهارات تكون منفصلة بحد ذاتها مثل : تعلم لغة أو إتقان مهارة القراءة السريعة و غيرها من المهارات
  • المهارات يجب أن تكون في مصلحة الأهداف فمن يريد أن يكون بطلاً في رياضة الجري لا يفيده تعلم مهارات استعمال الحاسوب 

مراعاة الواجبات

  • كلنا يملك واجبات فالأبوين من واجبهما رعية أبنائهما و الابن من واجبه طاعة والديه و الموظف و المعلم و .... إلخ فمن المهم مراعاة هذه الواجبات و عدم إغفالها حتى لا تكون سبب في التراجع التدني عن المستوى المراد الوصول إليه
  • و حتى لا تغفل فيجب إحصائها في قائمة و تحديد الخطوات لتنفيذها و عدم نسيانها و جعل الأعمال الروتينية منها على قائمة تنبيه في الهاتف المحمل تذكر بعملها في أوقاتها .

شاركنا رأيك عبر صفحتك على فيسبوك

إرسال تعليق

 
Top