0
فن-الحوار

فن الحوار 

الحوار بالمعنى العام : هو الحديث بين شخصين أو مجموعتين أو بين شخص و مجموعة 
أما بالمعنى المتداول و الاصطلاحي : فهو الحديث بين شخصين مع اختلاف بين وجهات النظر أو الأفكار أو المبادئ أو المعتقدات 

أهمية الحوار :

  • كثير من النزاعات الدموية في العالم ظلت قائمة لسنوات عديد و حصدت الكثير من المصائب و الأضرار و لم تنتهي إلا بالحوار
  • في القرآن الكريم الكثير من الحوارات  مثل حوار الله تعالى مع الملائكة حينما أراد أن يخلق سيدنا آدم و هذا ما يدل على أهمية الحوار
  • الحوار حل أساسي و ضروري عند وجود اختلاف الآراء و المعتقدات و قد جرب الناس على مر العصور حلولاً عير الحوار مثل الاعتزال و الحرب و لكنها لم تأتي بنتيجة جيدة مثل الحوار
  • الحوار حل بناء للمجتمعات و الناس جميعاً  فإن كان الحوار سليماً فإن وجهة النظر الصحيحة هي التي ستكسب رأي المستمعين مثلاً في كثير من الانتخابات يكون الحوار الأخير بين المرشحين هو المفصل الأخير في كسب فرصة الفوز
  • يعتبر فن الحوار أداة عند الكثير من الناس لكسب ثقتهم و آرائهم

قواعد الحوار الناجح :

الحوار الناجح يجب أن يبنى على أسس سليمة و صحيحة حتى يصل إلى المطلوب .
  1. النية السليمة : هي أن تكون من أجل الله عز و جل و من أجل البحث عن الحقيقة لا من أجل التعصب و الانتصار إلى النفس أو لجماعة معينة و كثير من الناس يقوم بالحوار لا على أساس المنطق بل على أسس المسلمات و غيرها و هنا لا نصل إلى نتيجة .
  2. نقاط الاتفاق : لا يوجد اثنين على الأرض يختلفون بكل شيء لا بد و أن توجد أفكار مشتركة بين اثنين و أن يكون اثنين مختلفان 100 % فهذا مستحيل فيجب في هذه الحالة وضع النقاط المتفق عليها بالترتيب و يفضل أن تدون و عند ذلك تكون من هنا نقطة الاتفاق و من ثم بعد ذلك 
  3. الاتفاق على المرجعية : فيجب تحديد ما هي الأمور التي يعتبرها المحاور مرجعية بالنسبة له فهنالك من يكون العقل و المنطق مرجعيته و هنالك من تكون مرجعيته في القرآن الكريم اذاً يجب الاتفاق على المرجعية
  4. احترام الطرف الآخر : فلو كان من أمامك غير محترم و يستعمل أسلوب الاستهزاء فيجب آلا يدخل معه في الحوار من أصله .
  5. الابتعاد عن الغضب : و هو أمر مهم جداً و يجب تمالك الأعصاب حتى يصل الطرفين إلى نتيجة .
  6. الانصاف و الاعتراف بالحق : و هنا ليس بالضروري أن يقتنع المحاور بوجهة نظر محاوره لكن عليه أن يراجع أفكاره و أدلته لكن لا أن يستمر بالجدال  بلا فائدة 
  7. ترتيب الأفكار و المنهجية : فيجب أن يكون للحوار منجية يبنى عليه و يتم الانتقال من نقطة إلى أخرى لا أن تكون خبط عشواء
  8. يجب أن يتحلى المحاور بالصبر حتى يقنع من أمامه 
  9. كما أن كلا المتحاورين يجب أن يبتعدا عن الجدل و سؤء الظن

متى يكون الحوار فاشلاً :

  • عندما ينقلب الحوار من نقاش إلى جدال
  • عندما يناقش غير أهل العلم و الخبرة كالجاهلين
  • عندما يكون أحد الطرفين متعصباً لا يقبل وجهة نظر الآخر مهما كانت الأدلة
  • إذا كانت نية الحوار عند أحد الطرفين غير سليمة مثل الظهور و حب الغلبة و ليس البحث عن الحقيقة 
مشابه لـ فن الحوار : كيف اتعامل مع الناس

شاركنا رأيك عبر صفحتك على فيسبوك

إرسال تعليق

 
Top